الأربعاء، 5 أغسطس، 2009

آخر النفق فيه نور...

المشرف على رسالتي على فكرة كان طفل شارع وكان طفل عامل في نفس الوقت قبل ما يبقى دلوقتي دكتور في واحدة من أكبر الجامعات الكندية (حتى لو كان من أصل كاميروني) متخصص في اقتصاد التنمية مع تركيز خاص على ملفات عمالة الأطفال وتمكين المرأة...
الظاهر ممكن في آخر النفق يكون فيه نور...

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق